2016
2017
1963
1963

من نحن

  منذ انطلاقة نشاطها، شهدت الشركة المتحدة لتجارة السيارات "شركة جمال المصري سابقاً "، نجاحاتٍ ملحوظة، مكنتها من تبوّأ مكانة مرموقة على صعيد تجارة وصيانة السيارات في الأراضي الفلسطينية. وتعتبر الشركة التي أنطلق نشاطها من مدينة نابلس في أوائل ستينيات القرن الماضي، إحدى الشركات التي أثبتت حضوراً لافتاً، خاصةً وأنّها الوكيل المعتمد لشركة فولكسفاجن الألمانية وقطع الغيار الخاصة بها، بالإضافة إلى وكالات كلٍ من شركات (أودي، سكودا وسيات) التابعة لمجموعة فولكسفاجن العالمية و(ليبهر للمعدات الثقيلة) الألمانية، و(شوكورفا للمعدات الثقيلة) التركية . كما قامت الشركة بانشاء الفروع واعتماد الوكلاء لها في معظم المدن الرئيسية لمناطق السلطة الوطنية الفلسطينية، كما تملك الشركة أكبر شبكة خدمات ما بعد البيع، لتحتل بذلك الشركة المتحدة لتجارة السيارات مركز الصدارة على صعيد مبيعات السيارات وصيانتها. وتتوزع مراكز المبيعات في كلٍ من نابلس، رام الله، بيت لحم، والخليل، وطولكرم إضافةً إلى فرعين في قطاع غزة، ويوجد هنالك ستة مراكز صيانة في كلٍ من نابلس، والخليل، ورام الله، والقدس، وبيت لحم، وطولكرم، حيث تم بناء أكبر مركز لصيانة وخدمة السيارات في فلسطين في مدينة رام الله عام 2008، وفي وقتٍ لاحق من عام 2016 تم الإنتهاء من أكبر مراكز الشركة المتحدة في شمال فلسطين وأكثرها حداثة وتطوّر، وذلك بمساحة وصلت إلى 5000 آلاف متر مربع في مدينة نابلس.  

قصتنا

مهامنا

المحافظة على سرعة عالية ومنتظمة في عملية التطوير المستمرة.

رؤيتنا

  الحفاظ على اعلى المعايير المهنية للحصول على المراكز الريادية وتخطي توقعات زبائننا بشكلٍ دائم.

الشركات الشقيقة

 شركة "ليس آند جو":

تأسست عام 2013 لتقدم حلول مالية مبتكرة لزبائن الشركة المتحدة وخصيصاً الشركات المهتمين باقتناء سيارات الشركة المتحدة مزودةً الزبائن بحلول مالية تغني عن معاملات البنوك الطويلة والمتعبة.

 

شركة جمال عمر المصري:

تأسست عام 1963 في مدينة نابلس على يد المرحوم جمال المصري بنفسه الذي عمل على استيراد و بيع سيارات فولكس فاجن والحصول على الوكالة الحصرية في وقتٍ لاحق، قام السيد جمال بتوسيع عمل شركته وقام بافتتاح مراكز للشركة في مدينتي (القدس ورام الله) عامي 1965، 1991 وبعد ذلك في عام 1997 تم انشاء قسم المعدات الثقيلة “LIEBHERR " للحفريات والنقل، الى أن تم اعادة تسمية الشركة الى المسمى الجديد «الشركة المتحدة لتجارة السيارات» بعد معاهدة أوسلو للسلام وانشاء السلطة الوطنية الفلسطينية،  بقي فرع مدينة القدس بالمسمى القديم ومازال يعمل الى يومنا هذا.